التخطي إلى المحتوى

عدد ولايات السودان بعد الانفصال سوف نتحدث اليكم عن جمهوريه السودان وعدد ولايتها بعد الانفصال ونعرض لحضراتكم كل ما يتعلق بولايات السودان وكما نعلم ان السودان تقه في قاره افريقيا وعاصمتها مدينه الخرطوم ونتحدث اليكم ايضا عن متي حصلت السودان علي استقلالها وعن كم مساحه السودان ونوضح ايضا فيما يتعلق بولايه الشمال السوداني وولايه الجنوب السوداني وذلك من خلال موقعنا لحظات اكبر موقع في الشرق الاوسط والعالم ونتمني ان ينال هذا الموضوع اعجاب حضراتكم ونتمني لكم قراءه ممتعه من خلال موقع لحظات.

الجمهورية السودانية

في هذه الفقره سوف نتحدث اليكم عن الجمهوريه السودانيه وذلك من خلال الاتي :

الجمهورية السودانية من الدول العربية التي تتميز باتساع مساحة أراضيها، فكانت تعتبر من أكبر الدول الإفريقية مساحة.

كما أن تنوع أقاليمها المناخية وتوفر المياه فيها كان يؤهلها لتصبح من أكثر البلدان العربية إنتاجا للغذاء، إلا أنها لم تقم باستثمار هذه الميزات بسبب انشغالها منذ الاستقلال بحروب أهليةٍ لم تنقطع أدت في نهاية المطاف إلى تقسيم البلاد إلى سودان شمالي وسودان جنوبي.

السودان

في هذه الفقره سوف نتحدث اليكم عن السودان وموقعها في قاره افريقيا وذلك من خلال الاتي :

تقع دولة السودان في قارة أفريقيا، وعاصمتها مدينة الخرطوم، ومن أشهر مدنها مدينة أم الدرمان، التي تمتلك أكبر سوقٍ في الدولة، كما تُعتبر أوضح المدن في التعبير عن تاريخ السودان الماضي.

ونظام الحكم في السودان جمهوري فيدرالي، وحصلت على استقلالها في عام 1956م.

وتصل مساحة السودان إلى 2,505,810 كم²، وتشترك بحدودٍ سياسية وجغرافية مع تسعة بلدان، وهي مصر، وتشاد، والكونغو، وكينيا، وإريتريا، وليبيا، وأفريقيا الوسطى، وإثيوبيا، وأوغندا، كما تشترك بحدودٍ شرقيّةٍ مع البحر الأحمر.

ولايات السودان

في هذه الفقره سوف نتحدث اليكم عن ولايات السودان وعواصمها وذلك بعد انفصالها وذلك من خلال الاتي :

لولايات السبعة عشر التالي تابعة لجمهورية السودان:

  • النيل الأزرق
    • الجزيرة
    • النيل الأزرق
    • سنار
    • النيل الأبيض
  • دارفور
    • وسط دارفور
    • شرق دارفور
    • شمال دارفور
    • جنوب دارفور
    • غرب دارفور
  • كسلا
    • كسلا
    • القضارف
    • البحر الأحمر
  • الخرطوم
    • الخرطوم
  • كردفان
    • شمال كردفان
    • جنوب كردفان
    • غرب كردفان(غير موجودة منذ 2005)
  • الشمال
    • الشمالية
    • نهر النيل

ولايات الشمال

تعتبر ولايتي شمال السودان من أقل الولايات سكانا، إذ إن الولاية الشمالية وعاصمتها دنقلا لا يزيد عدد السكان فيها عن 699069 نسمة، في حين تضم ولاية نهر النيل وعاصمتها الدامر 1120441 نسمة.

يتوزع سكان الولايتين بين القبائل النوبية كالحلفاوين والمحس والدناقلة والقبائل العربية التي تشمل الجعليينوالشايقية والمناصير والبديرية والرباطاب والهوارة.

ولايات الشرق

تقف على رأسها ولاية البحر الأحمر وعاصمتها بور تسودان، وهي الميناء الرئيسي والبوابة السودانية على العالم الخارجي، بعدد سكانها الذي يبلغ 1396110 أشخاص، والتي تعتبر من الولايات الأغنى بالبلاد لاعتمادها كثيرا على البحر الأحمر.

وينقسم سكان ولاية البحر الأحمر بين البشاريين والهدندوة والبني عامر والبجا وبعض قبائل الرشايدة.

أما ولاية كسلا وعاصمتها كسلا المجاورة لدولة إريتريا وبعدد سكانها الذي يبلغ نحو 1789806 أفراد، فهي تشبه في ملامحها السكانية ولاية البحر الأحمر لكونها تضم ذات القبائل بجانب بعض القبائل السودانية الكبيرة مثل الشكريةوالبطاحين وكنانة.

أما ولاية القضارف وعاصمتها القضارف وبعدد سكان 1348378 نسمة، فهي لا تختلف كثيرا عن ولاية كسلا من حيث السكان وجذورهم، كما أنها تحتل المرتبة الأولى من حيث إنتاج الذرة.

 

ولايات الوسط

ولاية الخرطوم عاصمتها الخرطوم ويبلغ عدد سكانها 5274321 نسمة، وتنقسم بين ثلاث مدن كبرى هي أم درمانالعاصمة الوطنية، والخرطوم العاصمة السياسية، والخرطوم بحري. وهي خليط من كافة قبائل السودان.

أما ولاية الجزيرة وعاصمتها مدني- بعدد سكان يبلغ 3575280 نسمة، فهي شبيهة بالخرطوم من حيث السكان، بسبب وجود مشروع الجزيرة الزراعي الذي يعتمد عليه السودان في غذائه إلى وقت قريب.

ولاية النيل الأبيض وعاصمتها ربك- وبعدد سكانها البالغ 1730588 نسمة، تمثل أحد أركان الاقتصاد السوداني خاصة في إنتاجها الزراعي، ويقطنها عدد من القبائل العربية أشهرها الكواهلة الرعوية.

في حين تمثل ولاية سنار بعاصمتها سنار وعدد سكانها البالغ 1285058 نسمة، خليطا من القبائل العربية وبعض الجيوب من القبائل الأخرى كالفلاتة ذوي الأصول النيجيرية. كما أن عاصمتها تعتبر من أقدم المدن السودانية على الإطلاق.

أما ولاية النيل الأزرق وعاصمتها الدمازين وبعدد سكانها البالغ 832112 نسمة، فهي من الولايات الزراعية الهامة، كما أنها من الولايات المعروفة بتداخل سكانها مع الجنوب وكذلك مع الإثيوبيين لوقوعها بمحاذاة الشريط الحدودي بين السودان وإثيوبيا.

تعتبر قبائل الأنقسنا الأفريقية هي الغالبة في الولاية مضاف إليها بعض القبائل العربية الأخرى.

 

الوسط الغربي

تعتبر ولاية شمال كردفان وعاصمتها الأبيض وبعدد السكان البالغ 2920992 نسمة، من الولايات المهمة في مجال الزراعة خاصة محصولي الصمغ العربي والفول السوداني، بل تعتبر عاصمتها الأبيض من أكبر أسواق الضأن الحمري وكذلك محصولي الفول السوداني والصمغ العربي.

تنقسم الولاية بين الرعاة والمزارعين من القبائل العربية التي تتقدمها قبائل الحمر ودار حامد والبديرية والجوامعة والكبابيش والكواهلة وبعض القبائل الصغيرة الأخرى.

أما ولاية جنوب كردفان بعاصمتها كاد قلي وعدد سكانها البالغ 1406404، فهي من الولايات الزراعية والرعوية في آن واحد. تضم الولاية بجانب قبائل النوبة والقبائل العربية من رعاة الأبقار خاصة قبائل المسيرية وبطون قبائل عربية أخرى.

تعتبر ولاية جنوب كردفان من الولايات المهمة سياسيا كونها الفاصلة بين الشمال والجنوب، كما أن بعضا من أراضيها الغنية بالنفط كأبيي لا تزال متنازعا عليها بين الشمال والجنوب.

ولايات الغرب

ولاية شمال دارفور وعاصمتها الفاشر بعدد سكانها البالغ 2113626 نسمة، تتشابه مع ولاية غرب دارفور بعاصمتها الجنينة وعدد سكانها البالغ 1308225 في كثير من الخصائص خاصة الرعي والزراعة.

لكن يتقاسمها من حيث السكان قبيلة الزغاوة وبعض القبائل العربية الرعوية الأبالة نسبة لرعي الإبل وقبيلة البرتي. بينما تتوزع ولاية غرب دارفور بين قبائل الفور والمساليت وقبيلة الرزيقات العربية الرعوية بجانب بعض القبائل الأخرى الصغيرة. تحد الولايتين من الغرب دولة تشاد، بينما تحد شمال دارفور من الشمال دولة ليبيا.

أما ولاية جنوب دارفور بعاصمتها نيالا وعدد سكانها البالغ 4093594 نسمة، فهي من الولايات الغنية لاشتغال مواطنيها بالزراعة والتجارة خاصة تجارة الخضر والفاكهة.

تعتبر جنوب دارفور من الولايات الجامعة لعدد من القبائل السودانية الكبيرة مثل الفور والرزيقات والهبانية العربية والفلاتة وبعض القبائل الأخرى. كما أنها تتجاور مع بعض الولايات الجنوبية ودولة أفريقيا الوسطى.

 

بداية النزاع بين الشمال والجنوب

في هذه الفقره سوف نتحدث اليكم عن بدايه النزاع بين ولايه الشمال وولايه الجنوب في السودان وذلك من خلال الاتي :

خضعت السودان للاستعمار البريطاني، وخلال هذه المرحلة نشطت حركات التبشير في الجنوب السوداني في الوقت الذي يشكّل الشمال السوداني أغلبية مسلمة، وقبل انسحاب بريطانيا من الأراضي السودانية كانت تعلم الفروقات ما بين الشمال والجنوب وحاولت فصل كل منهما عن الآخر، إلا أن افتقار الجنوب للموارد الطبيعية وعدم وجود منافذَ بحرية يعيق إقامة دولة في الجنوب، فبقيت السودان موحدة.

كانت العلاقات ما بين الشمال والجنوب بتوترٍ دائمٍ فكان الجنوبيون يطالبون بالانفصال عن الشمال واستمرت الحروب بين الطرفين حتى جاء عام 2011 حيث تمّ توقيع اتفاقية سلام بين الطرفين تنص على انفصال الجنوب السوداني عن شماله.

ولايات الشمال السوداني

في هذه الفقره سوف نتحدث اليكم عن ولايات الشمال السوداني وذلك من خلال الاتي :

لقد فقد السودان 25% من أراضيه بعد انفصال الجنوب عنه فكانت مساحة السودان تقدر 2,500,000 كم2، ثم أصبحت الآن مليون و881 كم2.

يتألف الشمال السوداني بعد الانفاصل من 18 ولاية وهي  ولاية البحر الأحمر، والجزيرة، والخرطوم، والشمالية، ونهر النيل، والقضاريف، وكسلا، وسنار، وشمال كردفان، وجنوب كردفان، وغرب كردفان، وشمال دارفور، وجنوب دارفور، وغرب دارفور، وشرق دارفور، ووسط دارفور، والنيل الأبيض، والنيل الأزرق.

نبذه تاريخية

في هذه الفقره سوف نعرض لحضراتكم نبذه تاريخيه عن ولايات السودان وعواصمها بعد الانفصال وذلك من خلال الاتي :

لقد مر التاريخ السوداني بمراحل متعددة جميعها كانت تُظهر تباينا واختلافا بين سكان السودان الشماليين والجنوبيين، فبعد انتهاء الحضارة النوبية في السودان في القرن السادس الميلادي قامت مكانها عدة ممالك مسيحية حيث وصل عدد هذه الممالك إلى 60 مملكة شملت جميع الأراضي السودانية وكان لكل مملكة عاصمة.

بعد أن ضعفت الممالك المسيحية في السودان بدأ الإسلام بإقامة ممالك إسلاميةٍ شملت أيضا أغلب الأراضي السودانية وكانت لكل مملكة عاصمة خاصة بها حتى أرسل والي مصر العثماني محمد على باشا في عام 1821 حملة عسكرية أدت إلى احتلال السودان وإخضاعه للنفوذ العثماني من خلال والي مصر محمد علي باشا.

فساءت أحوال السكان وانتشر الفساد والظلم مما مهد إلى قيام ثورةٍ إسلامية من شخص ادعى بأنه المهدي المنتظر الذي بعثه الله لينقذ البشر ويخرجهم من الظلم إلى العدل، وهي الثورة المهدية فدخلت هذه الثورة بحروبٍ مع الأتراك والمصريين أدت في نهايتها إلى إقامة دولة إسلامية مهدية، إلا أن هذه الدولة لم تدم طويلا إذ استطاعت بريطانيا إزالة هذه الدولة والسيطرة على السودان في عام 1898.

لقد تحدثنا اليكم عن عدد ولايات السودان بعد الانفصال وذلك من خلال موقعنا لحظات ولمزيد من المعلومات زوروا موقعنا لحظات اكبر موقع في الشرق الاوسط والعالم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *