التخطي إلى المحتوى
كيفية رؤية النبي في الحلم

كيفية رؤية النبي في الحلم، على موقع لحظات وأتمنى ان ينال إعجابكم وان استمر في نشر كل ما هوا جديد وان ازداد في نشر كل ما تبحثون عنه وتريدون معرفته من معلومات من علي موقعنا المتويز وسوف اتحدث لكم عن كيف يمكن رؤية الرسول في المنام من علي موقعنا.

كيفية رؤية النبي في الحلم

قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: “ليأتين على أحدكم زمان لأن يراني أحبّ إليه من أن يكون له مثل أهله وماله”، في حديث للنبي عن أمر مستقبلي حيث يتمنى المسلم أن يشاهد النبي عليه الصّلاة والسّلام أكثر من أي شيء في الدنيا ومتاعها، وإن كان مال أو بنون.

 

يسعى المسلم في حياته لرضا الله – سبحانه وتعالى – فيبتعد عما حرم الله ويلتزم بأوامر الله ويتمسك بسنة نبيه عليه الصّلاة والسّلام، كما انه لا سبيل لنيل محبة الرسول عليه الصّلاة والسّلام إلا بإتباع هديه وتطبيق سنته، قال الله في كتابه: {قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ.} فالمحبة علامتها الالتزام بنهج المعشوق، وإدراك قدره نحو الله سبحانه فهو من إصطفاه لرسالته وفضله على خلق،ه فكان كالشامة بين الأنبياء أحيا به الله أمماً وأنقذ به من الضّلالة عوالما فهو سيّد بني آدم ولا فخر.

أسباب رؤية النبي في الحلم

 

استقر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: «من رآني في المنام فقد رآني فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي» ، يدل على أنه صلى الله عليه وسلم قد يشاهد في المنام، وأن من رآه في المنام على صورته المعروفة فقد رآه، فإن الشيطان لا يتمثل في صورته، ولكن لا يجب من هذا أن يكون الرائي من الصالحين، ولا يجوز أن يعتمد عليها في شيء يخالف ما معرفة من الشرع، بل يلزم عرض ما سمعه الرائي من النبي من تعليمات أو نواه أو نبأ أو غير هذا من الموضوعات التي يسمعها أو يراها الرائي للرسول صلى الله عليه وسلم على الكتاب والسنة السليمة، فما وافقهما أو أحدهما قبل، وما خالفهما أو أحدهما ترك؛ لأن الله سبحانه قد ألحق لتلك الأمة دينها وأتم عليها النعمة قبل موت رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ فلا يجوز أن يقبل من واحد من من الناس ما يخالف ما معرفة من شرع الله ودينه، سواء كان هذا من سبيل الرؤيا أو غيرها وذلك محل إجماع بين أهل العلم المعتد بهم.

أحقية رؤية النبي في الحلم

أما من رآه عليه الصلاة والسلام على غير صورته فإن رؤياه تكون كاذبة كأن يشاهده أمرد لا ذقن له، أو يشاهده أسود اللون أو ما أشبه هذا من الصفات المخالفة لصفته عليه الصلاة والسلام؛ لأنه أفاد عليه الصلاة والسلام: «فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي» فدل هذا على أن الشيطان قد يتمثل في غير صورته عليه الصلاة والسلام ويدعي أنه الرسول صلى الله عليه وسلم بهدف إضلال الناس والتلبيس عليهم.

ليس كل من زعم رؤية النبي صلى الله عليه وسلم يكون صادقًا، وإنما تقبل دعوى هذا من الثقات المعروفين بالصدق والاستقامة على شريعة الله سبحانه، وقد رآه في حياته صلى الله عليه وسلم أقوام كثيرون فلم يسلموا ولم ينتفعوا برؤيته كأبي جهل وأبي لهب وعبدالله بن والدي بن سلول رأس المنافقين وغيرهم، فرؤيته في المنام عليه الصلاة والسلام من باب أولى

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *