التخطي إلى المحتوى
محتويات

مرحباً بكم في موقع لحظات الذي يقدم لكم كل جديد , واليوم نقدم لكم السكّر المرّ للشاعر توفيق زياد , ونتمني أن ينال أعجابكم .

السكّر المرّ

أجيبيني !!

أنادي جرحك المملوء ملحاً يا فلسطيني !

أناديه وأصرخُ :

ذوِّبيني فيه .. صبّيني

أنا ابنك ! خلّفتني ها هنا المأساةُ ،

عنقاً تحت سكين .

أعيش على حفيف الشوقِ ..

في غابات زيتوني .

وأكتب للصعاليك القصائد سكّراً مُرّاً ،

وأكتب للمساكين .

وأغمس ريشتي ، في قلب قلبي ،

في شراييني .

وآكل حائط الفولاذ ..

أشرب ريح تشرين .

وأدمي وجه مغتصبي

بشعرٍ كالسكاكين .

وإن كسر الردى ظهري ،

وضعت مكانه صوّانة ،

من صخر حطين .. !!

فلسطينيةٌ شبّابتي ،

عبأتها ،

أنفاسي الخضرا .

وموّالي ،

عمود الخيمة السوداءِ ،

في الصحرا .

وضجة دبكتي ،

شوق التراب لأهله ،

في الضفة الأخرى .

ذات صلة  خواطر جميلة عن الحبيب - خواطر عن الصديق

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *