التخطي إلى المحتوى

اليوم ناتي لكم ب اسم من اجمل اسماء الذكور اسم ” حسن ” ونقدم لكم في موقعنا ” لحظات ” اجمل واجدد اسماء اناث و ذكور ومعانيها جديد 2018 ف مع انتظار مولود جديد يبحث الاباء والامهات عن اسماء بنات وولاد جديد ومختلف ومميز مع معرفة معناه في المعجم العربي وحكم التسمية شرعا وصفات حامل الاسم , نقدم لكم كل هذا واكثر في موقعنا ” لحظات ” واليوم نقدم لكم واحدا من اجمل اسماء الذكور ” حسن ” فهو من اجمل واكثر الاسماء قليلة الانتشار وفي موقع ” لحظات ” نقدم لكم اجدد واجمل الاسماء ومعانيها وصفات حاملها و حكم التسمية شرعا بهذا الاسم “حسن ” ف اسم حسن من اروع الاسماء علي الاطلاق تابعونا في هذا المقال لمعرفة المزيد عن اسم حسن , وصفات حامل اسم سلطان , وحكم التسمية شرعا ب اسم حسن , و معني اسم حسن , واجمل الصور ب اسم حسن .

دلع اسم حسن

ابو علي

حسونة

سونة

معني اسم حسن

معنى .. ”حسن“: وسمّوا أيضاً الحَسَن : الالخَلْق والخُلق ، النَّضر ، البهيّ ، المشرق ، الكثيب العالي النقي ، الجبل الشاهق ، وصنف من الأشجار الجميلة . و جميلو بضم الحاء الجمالوالبهاء

صفات حامل اسم حسن

صفات حامل إسم .. ”حسن“: يريد ان يكون في مقعد القيادة عندما يتعلق الأمر مصيره لكنه أيضا يحب جدا أن يكون مسؤولا وذات قدوة للآخرين . له القدرة على التحمل والاستقرار يسعى لإعجاب واحترام الآخرين في كثير من الأحيان على المستوى الفكري انه يريد أن يكون قدوة للآخرين وغالبا ما يكون خائفا من أن يساء فهمه إن فهم ومعرفة السمات الشخصية للآخرين يعيننا على التعامل معهم ، صفات حامل الإسم يمكن ملاحظتها بما يتميّز به كل شخص يحمل نفس الإسم الصفات والسمات القاسم المشترك بينهما نتيجة تكرار سماعه لإسمه والايحاءات التي تستقر في الوجدان و الأذهان وتظهر على سلوك ويتميز بها شخصية حامله.

صور اسم حسن

    

حكم التسمية شرعا ب اسم حسن

حكم تسمية المولود .. ”حسن“ في الإسلام: . آداب تسمية المولود في الإسلام: فلابد من معرفة اشتقاق هذا الاسم من لغة أصله و نعلم من تسمى به من العرب أو المسلمين قديماً أو حديثاً، ونعلم معناه في لغته اذا كان منقول من لغات أخرى. وإن كان منقولاً من لغة أخرى فلا ينبغي للمسلم أن يسمي به إلا إذا عرف معناه، فلعله يتضمن معنى أو شعاراً يتنافى مع الدين والأخلاق، ولا يؤمَن ذلك في هذا العصر الذي اختلطت فيه المفاهيم واختلت فيه الموازين. والأولى للمسلم أن يسمي أبناءه وبناته بالأسماء الحسنة الأصلية.. كأسماء الأنبياء والصحابة والتابعين والصالحين.. وإن سمى بغير ذلك مما ليس فيه محذور شرعي فلا مانع من ذلك. والمحاذير الشرعية في الأسماء تتلخص في الآتي:

1-أن يكون فيها تعبيد لغير الله كعبد الرسول.

2-أن تكون مما هو مختص بالله تعالى من الأسماء أو مُعرف بألْ من الصفات كالرحمن والعليم..

3-أن تكون ذات معنى مذموم كشهاب، وحرب، وحزن..

4-أن تكون من الأسماء التي لا معنى لها أو تدل على الميوعة..

5-أن تكون فيها تزكية للنفس كبرَّة. وإذا سلمت الأسماء من هذه المذكورات فلا مانع من التسمية بها شرعاً. والله أعلم.
للمزيد زوروا الموقع الرسمي لحظات اكبر موقع ترفيهي في العالم كله والشرق الاوسط

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *