الكاتب: مصطفي السبكي

علق المخرج مروان حامد، على الانتقادات التي تعرض لها فيلم “إبراهيم الأبيض”، والذي قام ببطولته الفنان أحمد السقا، واتهامه بالترويج للبلطجة.

مروان حامد، صرح أثناء لقائه في برنامج “أسرار النجوم”، مع الإعلامية إنجي علي، والمذاع عبر “نجوم إف إم.

لما قررنا الوجهة لهذا العالم وضعنا بعض الخيال في التداول، الموضع اللي عملناه لم يكن بالضرورة أن يكون حاضر فعليا في الواقع، ستنظرين في الفيلم كله لن تجدي قمامة”.

وأضاف: “تعاملنا ببعض المبالغة لأنة الحدوتة فيها شيء من الملحمة والخيال، لها أصول واقعية ولكنه عالم ساحر اللي خلقه عباس أبو الحسن.

وأول احتياج سألتها هل ذلك العالم حاضر فعليا أم لأ، وكان صعب نراها في الحقيقة ولكن عباس كان عامل ملف كامل من الجرائد وعالم الجرائم.

وعملنا بحث عن أماكن التصوير وكان فيه خلط البَينُ حاجات صورت في الديكورات وأخرى خارجها”.

كما تحدث عن عمله مع الفنان عادل إمام، قائلا: “فكرة أني اشتغلت مع عادل إمام ونور الشريف وإسعاد يونس وخالد صالح والرائعة يسرا.

احتياج فرقت معايا وعادل إمام صاحب فضل هائل عليّ وأن أول عمل لي من بطولته واقتربت منه وقد إيه هو رائع وفنان عظيم وكيف احتضنني وإزاي الواحد يسرح معه ومساندته لي وأداءه الكبير لشخصية زكي الدسوقي”.