الكاتب: مصطفي السبكي

ساهم الفنان اللبناني وائل كفوري، في إحدى المناسبات الخاصة والتي أطل فيها بإطلالة جديدة أفقدته الكثير من سنوات عمره.

وائل كفوري، عمد إلى تغيير اللوك، وقصّ شعره وتخلى عن لحيته الطويلة بالكامل، في خطوة جريئة لا سيما وانه تميّز بها أثناء السنوات السابقة.

ورغم أن ما قام به شكل مفاجأة للبعض إلا أن غالبيتهم لم يعجبهم تخلي كفوري عن لحيته التي ميزته لسنوات.

في حين تغزل البعض الاخر في وسامته، لافتين إلى أنه بدون اللحية أصبح اصغر ب10 سنين على الاقل.

النجم اللبناني كان قد أحيا عددا من الإحتفاليات في لبنان، وقد حصل على تعاطف عظيم من الناس.

في أعقاب إنقضاض محامي طليقته عليه اضافة إلى الأخبار التي تسعى تشويه سمعته ومكانته في قلوب الناس.

وائل، تجاهل الرد على كل الاتهامات التي وجهت فأنه من قبل طليقته أنجيلا بشارة، مؤكدا أن فأنه ابنتين وكرامتهن عنده بالدنيا كلها.

ومن المدرج بالجدول أن يقف وائل كفوري، في مواجهة القضاء اللبناني، نتيجة لـ القضايا التي أقامتها قرينته ضده.