التخطي إلى المحتوى
مصر لتأمينات الحياة نهدف لتحقيق 1.5 مليار جنية مصري ارباح
مصر لتأمينات
محتويات

قال أحمد عبدالعزيز، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر لتأمينات الحياة، إن مقدار المطالبات المسددة قد بلغ 3 مليارات جنيه بنهاية العام المالى 2018/2019.

وأضاف عبدالعزيز، أن شركة مصر لتأمينات الحياة تستهدف تحقيق 5.2 مليارات جنيه أقساطاً أثناء العام المالى الحالى 2019/2020، و1.5 مليار جنيه أرباحا.

وألحق أن شركة مصر لتأمينات الحياة تسعى ليكون النمو متوازنًا.

سواء فى التأمين الفردى أو الجماعى، والتمدد فى منتجات الوحدات الاقتصادية.

بجانب ريادة المؤسسة فى تأمين الائتمان فى السوق لتغطية مخاطر عدم السداد الناتجة عن الوفاة.

وأعلن عبدالعزيز، عن مبالغة الطاقة الاستيعابية للشركة من الأخطار.

لمساعدتها فى الإتساع فى قبول الأخطار ونمو الإجراءات، وهذا عبر اتفاقيات إرجاع التأمين للعام الحالى.

قد تشاهد:  الين الياباني: يتمسك بمكاسبة المتعاملون يسعون

مشيرًا إلى أنها تتعاقد مع كبرى مؤسسات إعادة التأمين العالمية مثل «RGA» الأمريكية و«ميونيخ رى» الألمانية.

ورفعت الشركة العام الحالى حدود احتفاظها من الأخطار اعتمادا على مبالغة حجم أعمالها وقوة ملاءتها المالية.

ولفت إلى أن تحديث التصنيف الائتمانى الحالى للشركة سيتم خلال شهر كانون الأول المقبل.

معربًا عن أمله فى تحسنه عن التصنيف الحالى، وهو BBB، فى ظل وجود ملاءة مالية قوية للشركة، تزيد عن %500 من مطالب الهيئة العامة للرقابة المالية.

ونوه رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب إلى أن شركته اقتنصت مؤجلًا عقد التأمين الجماعى على الحجاج.

وبلغ عدد بعثة الحجاج أثناء العام الحالى 78 ألف حاج، ويقدر مِقدار التأمين لكل حاج بحوالى مائة بالمئةألف جنيه.

قد تشاهد:  توقعات خفض الاسعار الفائدة بنسبىة 2% فى البنك المركزي

ويغطى حالات الموت لأى سبب سواء كانت طبيعية أو نتيجة وقوع حادث، بجوار تغطية المخاطر، والعجز الكلى المستديم الناتج عن حادث، وكذلك العجز الجزئى المستديم.

وذكر أن دفع التعويض يكون لورثة الحاج فيما يتصل وفاته وقدره مائة في المئةألف جنيه.

ويحدث دفع نفس المبلغ للحاج فيما يتعلق إصابته بالعجز الكلى المستديم، فيما يتم تحديد مبلغ تعويض العجز الجزئى المستديم وفقًا لنسبة العجز التى يحددها توثيق طبى، وجدول العجز بالوثيقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *